الباروسميا : هلوسة شمية بعد التعافي من كورونا ما اسبابها وهل لها علاج ؟

الباروسميا : هلوسة شمية بعد التعافي من كورونا ما اسبابها وهل لها علاج ؟

الباروسميا : هلوسة شمية بعد التعافي

تعتبر حاسة الشم من اكثر الحواس المهددة بفقدانها بعد الاصابة بكوفيد-19 المرتبط بعدوى فيروس كورونا , حيث بعد التعافي من الفيروس التاجي تصاب حاسة الشم بحالة مرضية تسمى الباروسميا او ما يسمى بالهلوسة الشمية . فما هي اذا ؟

وما هي اسبابها و هل لها علاج ؟

اولا الباروسميا هي تشويه حاسة الشم و ذلك من خلال استهداف الفيروس لمستقبلات خلايا الرائحة في الانف و التي تسمى الخلايا العصبية الحسية الشمية , حيث تترجم هذه الخلايا الروائح الى الدماغ على شكل روائح كريهة و مقززة خاصة رائحة القهوة التي هي كالبنزين و رائحة الاطعمة التي تحتوي على البيض او البصل و الثوم , وكذلك رائحة الجسم التي تصبح كرائحة البصل  .ت

 : هناك شتى اسباب التي تسبب هذه الهلوسة منها

  •  الاصابة بنزلات البرد التي تؤدي الى التهاب الجهاز التنفسي  –
  • الاصابة بعدوى فيروس كورونا و التعافي منها –
  • المخدرات و بعض السموم –
  • التهاب الجيوب الانفية –
  • الاصابة في الرأس –

لكن اغلبية الناس أصبحت تعاني من الباروسميا مؤخرا و ذلك راجع الى انتشار فيروس كورونا

هل يوجد علاج ؟

حسب اقوال مجموعة من الاطباء و المتخصصين ليس هناك دواء فعال لعلاج هذه الحالة , لكن يمكن اعادة ترويض حاسة الشم -الخلايا الحسية-, وذلك بشم الزيوت العطرية كزيت الورد او زيت الخزامة او زيت جوز الهند و غيره من الزيوت الاخرى لمدة دقيقة ثم ابعاده لمدة دقيقة و شمه لمدة دقيقة اخرى و يرجى اعادة هذا التدريب يوميا لمساعدة الخلايا الشمية الجديدة على التعرف على الروائح الحقيقية .ا

الباروسميا : هلوسة شمية بعد التعافي

اما بالنسبة للطعام فليس عليكم وضع قائمة الطعام الذي يثير اشمئزازكم فما عليكم الا وضع سدادة الانف مثل التي يضع السباحون فهذا ساعد الكثير من الناس لأن الأنف هو الذي يميز الروائح والنكهات اما اللسان يميز فقط المذاق الحلو الحار المالح والحامض وهكذا تتخلصون من المذاق السيئ . ل

الباروسميا : هلوسة شمية بعد التعافي
  • إذا اعجبكم المقال واستفدتم منه المرجو مشاركته مع اصدقائكم

Leave a Reply

Your email address will not be published.